مركز جنّة الحسين (عليه السلام)
72 members
9 photos
🔸 مركز جنّة الحسين (عليه السلام) للدراسات الحسينيّة
🌐 www.alhusain.net
🔸 القناة الحسينية التخصصية..
Download Telegram
to view and join the conversation
🔘 هل كان المولى أبو الحسن عليّ الأكبر (سلام الله عليه) متزوّجاً؟ وهل له ذريّة؟

▫️ من المعلوم أنّ المولى الأمير عليّ بن الحسين الأكبر (عليهما السلام) كان عمره الشريف يوم الطفّ قد تجاوز الثمانية والعشرين عاماً على أقلّ تقدير، ومن المعلوم أيضاً أنّ أهل البيت (عليهم السلام) كانوا يتزوّجون ويزوّجون أولادهم في وقتٍ مبكّر، عملاً بسُنّة رسول الله (صلّى الله عليه وآله) ورغبةً فيها.

وممّا يمكن الاستدلال على ذلك:

🔹 ما رواه محمّد بن يعقوب الكلينيّ، عن عليّ بن إبراهيم، عن أبيه، عن أحمد بن محمّد بن أبي نصر، عن أبي الحسن الرضا (عليه السلام)، قال: سألتُه عن الرجُل يتزوّج المرأة ويتزوّج أُمَّ ولد أبيها، فقال: «لا بأس بذلك». فقلتُ له: بلغَنا عن أبيك أنّ عليّ بن الحسين (عليهما السلام) تزوّج ابنة الحسن بن عليّ (عليهما السلام) وأُمَّ ولد الحسن، وذلك أنّ رجلاً من أصحابنا سألني أن أسألك عنها، فقال: «ليس هكذا، إنّما تزوّج عليُّ بن الحسين (عليهما السلام) ابنَةَ الحسن وأُمَّ ولدٍ لعليّ بن الحسين المقتول عندكم».
📕 الكافي للكلينيّ 5: 361 ـ باب الرجل يتزوّج المرأة ويتزوّج أُمّ أبيها / ح 1، وانظر: قُرب الإسناد للحِميَريّ 369 ـ / ح 1324.

📎 وأُمّ الولد: هي الأَمة الّتي ولدَت من سيّدها في ملكه.

والرواية الشريفة صريحةٌ في أنّ لعليّ بن الحسين الشهيد (سلام الله عليه) أُمّ ولدٍ كان قد تزوّجها وقد ولدَت له.

🔹 وما رواه ابن قولويه في (كامل الزيارات) بسندٍ معتبرٍ جدّاً، والمجلسيّ في (بحار الأنوار)، عن أبي حمزة الثُّماليّ، عن الصادق (عليه السلام) في زيارة عليّ بن الحسين (عليهما السلام)، قال: «ثمّ انكبّ على القبر وضَعْ يدك عليه وقُلْ: سلامُ الله وسلامُ ملائكته المقرّبين وأنبيائه المرسَلين وعبادِه الصالحين عليك يا مولاي وابنَ مولاي، ورحمةُ الله وبركاته. صلّى الله عليك وعلى عترتك وأهل بيتك وآبائك #وأبنائك وأُمّهاتك الأخيار الأبرار، الّذين أذهبَ اللهُ عنهم الرجس وطهّرَهم تطهيراً ...».
📕 كامل الزيارات لابن قولويه: 416 ـ الباب 79 / ح 639، بحار الأنوار للمجلسيّ 98: 186 / ح 30.

ونصُّ الزيارة الشريفة أيضاً صريحٌ في أنّ له أبناء، بل إنّ استخدام صيغة الجمع يدلّ على أنّ له ما لا يقلّ عن ثلاثة أبناء.

أمّا ما اشتُهر من أنّه (عليه السلام) لا عقب له، كما في (مقاتل الطالبيّين لأبي الفرَج: 52)، فلا اعتبار له بعد ما قرأتَ النصَّين الشريفين، وأهلُ البيت أدرى بما فيه!

ثمّ إنّ عليّاً الأكبر (سلام الله عليه) كان يُكنّى بأبي الحسن..

🔹 كما عن الإمام الصادق (عليه السلام) في قوله لأبي حمزة الثُّماليّ: «ثمّ ضعْ خدَّك على القبر وقل: صلّى الله عليك يا أبا الحسن ...».
📕 كامل الزيارات: 416 ـ الباب 79 / ح 639.

ولا يبعد أن يكون له ولدٌ باسم الحسن فكُنّي به، وإن كانت العادة عند أهل البيت (عليهم السلام) أن يُكنّون أولادهم منذ صغرهم، فتغلب عليهم كناهُم الأُولى أو الأشهر، كما جرى أنّ مَن اسمه عليٌّ يُكنّى بأبي الحسن، والحسنُ بأبي محمّد، وهكذا..

✍🏼 محمّد الكاظمي